شيء بين ركام الورق يناديك..فقُم،

 كتب قرأتها و أصبحت لديَّ في رفوف الخوالد :

  1. لا تتبع توصيتي لكتاب وتشتريه قبل أن تقرأ خلاصته في موقع Goodreads وتعرف ما إذا كان يناسب اهتماماتك.
  2. الثقافة ليست كتباً أدبية فقط. ولا كتباً فكرية و سياسية فحسب. الثقافة كتب طب و علوم أيضاً، بل الأخيرة هي التي تبني حضارة الأمم. لكن آسَف أن مكتبتنا العربية غير زاخرة بكتب طبية عربية ولا مترجمة يُعتد بها لمنسوبي المجال من طلاب و أطباء و فنيّين. كما أن المعرض لا يجلب كتباً أجنبية غير مترجمة. كنت أتمنى أن تحتوي قائمتي على كتبي الطبية المفضلة التي استفدت منها في كل سنوات دراستي للطب و بعد العمل لكنني أعِد بعمل قائمة توصيات أخرى لاحقاً غير مختصة بكتب تباع في معارض الكتب بل لكتب يمكن شراؤها من أي مكان في العالم.
  3. كنت من المعارضين لقوائم توصيـات الكتب. يتغير الإنسان و آراؤه عندما يكون عقله صحياً لكن ليس بالضرورة أن تتغير جميع قناعاته. لقد تغيرتُ كثيراً لكنني لم أصبح من المؤيدين لتوصيات الكتب بعد. هناك استثناءات تفتح لنا فرصة تجربة عمل مالا نتفق على القيام به، أهمها أن يكون هنالك طلب كثيف و اتفاق محرج على أهمية ما تقرأه لمتابعين يزعمون أن نوع قراءاتك و عناوينها تتسق تماماً مع اهتماماتهم و شغفهم. لا تملك حينذاك سوى تلبية رغبتهم باقتراح كتبك المفضلة العظيمة كنوع من الامتنان و الشكر.. أو تطبيع الكلمة الطيبة و العبَارة المؤثرة و القصة الإنسانية العظيمة و النظريات و اليوميات و الرسائل و كتابات العظماء الذين تركوا لنا عِلماً بما كتبوه و هو خير إرث للبشرية يوازي إرث علماء الفيزياء و الكيمياء من اختراعات و أجهزة و دواء.

4 _ هناك عشرات الكتب التي أحبها قد تخونني ذاكرتي يوماً فأنسى شؤوني لكن ليس بإمكاني نسيانها و هي بعض روايات موراكامي و مورافيا و هنري ميللر و سيوران و إيكو و ديكنز و فيرجينيا وولف و ديفيد والاس و الكسندر دوما و ايريس مردوخ، لكنني قرأتها بالإنجليزية و لذلك لم أضعها في القائمة فلست أعرف إن كان بعضها مترجماً أم لا ولا أعرف الترجمة الأفضل لبعضها الآخر.

5-بعض الأدباء الذين أدرجت أعمالهم في القائمة قرأت لهم أعمالهم الأخرى مثل كونديرا و ماركيز و إبراهيم الكوني لكنني ذكرت التي أعتقد أنها تستحق الحفظ في قائمة أعظم الأعمال على مر التاريخ. قد تكون يوماً قائمة ألف أعظم عمل، أو قائمة أفضل عشرة آلاف عمل على مر التاريخ، و تحوي كتبا عربية و أجنبية. ميزة الكتابة أنها غير قابلة للحصر فالكلمة الجميلة ليست عصية على الإنسان متى ما تسلح بالمعاناة، الموهبة و الإلهام.

6- قد يخالفني البعض في مفضلاتي العربية. السعودية على وجه الخصوص. لكنها قناعاتي بعيداً عن أسماء و شخوص المؤلفين و لهم كامل التقدير على متعة قدمتها بعض أعمالهم و واقعية و محاولة توعية و إصلاح طرحتها أعمالهم الأخرى.

7- أخيراً.. إليكم رابط تحميل مباشر للقائمة

قائمة توصيات أشعار ل 93 كتاباً