موت و ميلاد

yesss … i did it!

الحمد لله الذي بفضلهِ تتم النعم .

على عكس كل من يحقق إنجازاً لن أتحدث كثيراً ( شوي كثير بس ) . إلى الآن و أنا تحت تأثير المفاجأة .. عندما تكون مفاجآت القدر من الله يكون وقعها على النفس رهيباً و مهيباً أكثر من تلك الجميلة التي تأتي من قلوب المحبين ..

لقد تخرجت ..

فعلتها و تخرجت من كلية الطب , و في تزامن غريب قبل يوم ميلادي بيومين ..

26 – 11 -2010 تخرجت من كلية الطب بتقدير +B

28- 11 – 2010 أكمل 23 عاماً و يبدأ مشوار ال 24

حفل التخرج في 16 ديسمبر .. لست أتوق إلى لبس قبعة التخرج و رميها في الهواء لتحرس الملائكة هذا النجاح قدر توقي إلى استلام وثيقة تؤكد لي أنني لست أحلم .

ثلاث هدايا هي أجمل ما وصلني بسرعة الضوء فور نشر خبر تخرجي دون تأخير ..

1-

صديقي العزيز يوسف الذي أهداني هذه المفاجأة في الإقلاع :

http://vb.eqla3.com/showthread.php?t=756525

2-

عائلتي الصغيرة التي لم تطق انتظاراً إلى أن آتيهم و يطبعوا قبلاتهم على جبيني فقاموا بعمل هذا التصميم البسيط و الأغلى من كل شي رغم بساطته _ لحد يضحك على شكلي و انا صغيرة , تراني احلويت كثير لما كبرت ! _

3-

الصديقة العزيزة عبير ناصر التي أعجَزتني عن كتابة أي عبارة شكر و امتنان بمفاجأتها غير المتوقعة :

http://www.facebook.com/pages/almbd-Ashaar-Al-Bashaa/126089460785585?v=info

لقد أنشأَت عبير مجموعة ( قروب ) خاصة لي ككاتبة تحب نصوصها . فكيف تقول شكراً لمن يقدم لك حديقة مزروعة وردُها ناضج كما فعلت عبير ؟

شكراً ..

لله , ثم لكل من كان له دور في نجاحي عن بعد أو قرب . عائلتي , صديقاتي , الأرواح التي اتفاجأ برسائل دائمة منها دون أن أعرف من هم . الكلمة الطيبة كالشجرة أصلها ثابت و فرعها في السماء .. و هذا تماماً كان أثر الكلام الطيب ممن أعرف و من لا أعرف على نفسي و همَّتي .

حتى أولئك الذين يكرهونني و الذين أحتفظ بأذيتهم مثلما احتفظت بمحاسن الطيبين .. كان لهم دون أن يشعروا أثراً عكس ما رغبوا . أرادوا لي الفشل لتوطين أحقادهم فكان أن نجحت . أنا لا أعرف كيف أؤذي , لكنني كالبشر جميعاً أعرف كيف أزدرئ و أحتقر دون إنقاص من احترامي لنفسي أو تخييب ظن المحسنين إليّْ . طريقتي في الرد هي دوماً إما التجاهل , و إما النجاح . ولا شيء غيرهما . و لهم .. أولئك الحاقدين و المؤذين و الشاتمين أيضاً .. أقول شكراً .

سعادتي اليوم كبيرة و هي المرة الأولى التي أزهو فيها بشيء يخصني أمام الناس . لم يكن بالنية أن أتذكر خيطاً أسوداً مهما كان رفيعاً أو وضيعاً لا يستحق الذكر . لكنني بالصدفة كنت أرتب بريدي القديم لأتذكر أسماء أشخاص كانوا أوفياء و يستحقون أن أبلغهم خبري السعيد لأنهم لطالما كانوا لا يمر شهر دون أن يتركوا لي أثر سؤال فيه . اصطدمت ببقايا معاول و ورق ممزق و أنصاف أقنعة كنت قد نسيت قبل زمن رميها في الحاوية مع ما رميت .. فانسابت الذكريات و ابتسمت .. عكس تلك الأيام القديمة , عندما كنت اقرأها فأبكي كالأطفال و أخجل . اليوم أنا أفخر أنني كنت أخطئ , و أتعلم من أخطائي .. لكن هنالك من أعرف عنه حتى اليوم أنه لا يجيز على نفسه الاعتراف بالخطأ بل يتحدث دوماً عن الفضيلة و يحاسب ثغراتها عند الآخرين و هو الذي تعوزه واحدة .

هل يحق لي أن أهدي نفسي شيئاً في هذا اليوم ؟ شيئاً بمثابة أحمر شفاه لابتسامتي ..

” صحيح اني صغير السن و لكن .. قدها و قدود

و انا عندي مع الدنيا مواقف ترفع الهامة ”

للشاعر حامد زيد .

أبو الهنا .. يا خيرو !

سبتمبر فترة إجازة العيد / 4 أيام .

دايماً يتكرر هالوضع .
كثير سلوكيات مصدَرها القلق قدرت أغيرها هالسنة إلا هالسلوك . تدري ؟ اصلا من اولى ابتدائي و انا اتذكرني مستحيل أختِّم الجزء المقرر في الامتحان لما اذاكر . اوقف قبل نهاية الشابتر بصفحتين و اعتبر نفسي خلصت . مهما حاولت أكمل الصفحتين نو وي .. لا يمكن . كإن فيهم عقربة بتقرصني !
أنا متأكدة ان فيه اسئلة اليوم حتجينا من آخر صفحتين . اعرف الكونتينز تبعهم بس ناسية كثير انفورميشنز و بدل ما اتنكد على فشلي في إكمال الصفحتين جالسة من الفجر اسمع محمد منير و اضحك ! اسمع محمد منير و اكمل قراءة كتاب الإبستمولوجيا ! اسمح محمد منير و اتجاوب مع استفزاز أحدهم لي كإنه كبسولة كبتاجون محتاجة ضررها فهالوقت يمكن يفور دمي و ارجع احط حري في باقي الصفحتين .

تصدق عاد ,
مرة من القلق نفس الشي كان امتحان بس فاينل و برضه ذاكرت كل الليسنز عدا آخر صفحتين من آخر شابتر قمت عشان أثبت لنفسي انه طز ما وقفت الدنيا على هالصفحتين رحت للكوليج و اخذت معايه رسائل الجاحظ جلست اقرأ فيها قبل الامتحان بعشرة دقايق ! هه

راح انضرب على عيني و اجاوب و اعدِّي زي كل مرة . بس مو عاجبني وضع الصفحتين المهملة في كل موادي . يليت التجاهل ينفع مع الورق زي ما جاب مفعول مع بعض الناس . بس مسكين الورق . يلقاها مني ولاَّ من 150 ستيودينتز غيري ولاَّ من الدكاترة ولا من المرضى النفسيين اللي يرسموا على صفحة الدرس مشنقة و رقبة برأس أصلع متدلية منها .

يا معين .

MCQ

إهداء إلى زملاء الدراسة , أخي العزيز سعد : ) و كل من يتابعني من طلاب الطب . هذه خدمة جميلة و رائعة وصلتني على الإيميل من إحدى القروبات الطبية , الموقع مع شرحه البسيط و الواضح يُنسب لمن قام به مشكوراً , أحببت فقط أن أعرِّف من لم يكتشفه بعد :

موقع مساعدة طبية  مجانية بالهاتف الجوال بطريقة ( س/ج) في جميع الـ basics medical subjects  .. مفيد لطلاب الطب في كل مكان :

www.MedicalMCQ.com

الطريقة :
ادخل الموقع وستكون بالصفحه الرئيسية
اختر صفحهالتحميل download
حدد في الايقونه السفلى نوع جوالك mobile
ثم حدد بالايقونه العلويه نوع التخصص الذي تريد Program
internal medicine MCQs
surgery MCQs
orthopedic MCQs
Pediatrics MCQs
Obstetrics and gynecology MCQs
Family Medicine MCQs
Psychiatry MCQs
Radiology MCQs
Dermatology MCQs
ER MCQs
Ophthalmology MCQs
ENT MCQs

.
حمل البرنامج على جهاز الكمبيوتر ثم ارسله بالبلوتوث الى جوالك .